تضامن Solidarité

بيان مساندة

تونس في: 2 فيفري 2018

نظمت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين الجمعة 2فيفري 2018 وقفة احتجاجية أمام مقرها تحت شعار ” الصحافة التونسية في غضب” كما حمل الصحفيون الشارة الحمراء في مقرات العمل بمختلف ولايات الجمهورية استجابة لدعوة النقابة و قد جاءت هذه الخطوة النضالية كرد على عديد الممارسات التي تهدد حرية الإعلام و حق التعبير بشكل عام و يهم ” تيار العمل القاعدي ” أن يعبر عن الآتي :

– المساندة التامة و اللامشروطة لنضالات الصحفيين ضد قوى الردة و الجذب إلى الخلف

– الدعوة للتصدي للحملة الممنهجة على حرية الصحافة و التي عبر عنها رئيس الجمهورية يوم 13 جانفي الفارط باتهامه مراسلي الصحافة الدولية بالتحريض بالإضافة إلى تصريحات وزير الداخلية هذه الأيام بأن وزارته بصدد التنصت على المكالمات و مراقبة التحركات و أن ” كل شخص سيتحمل مسؤولية ما يكتب ” و كذلك ممارسات و تهديدات بعض “النقابات” الأمنية المخالفة للقانون

– إن هذه الممارسات ليست مستغربة من المنقلبين على مسار 17 ديسمبر و الذين لا يتوانون في معالجة تحركات و مطالب مشروعة بالقمع و الإيقافات العشوائية و آخرها تحركات جانفي ضد قانون الميزانية و بالتالي فان الرد الطبيعي على فضاعات المنقلبين هو استنهاض المسار الثوري و رص الصفوف من أجل إنصاف المحرومين و محاسبة قتلة الشهداء فحرية الصحافة و حق التعبير سيبقيان مهددان ما لم يقع إسنادهما ببديل اقتصادي اجتماعي و سياسي و كنس ” الطرابلسية الجدد” من المشهد .

نضال – تضامن – اشتراكية

 

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: